المشاهد-أبراهيم المروني-خاص:

انفجر الوضع عسكريا بين مسلحي جماعة  الحوثي وقوات الحرس الجمهوري الموالية للرئيس المخلوع صالح في العديد من احياء العاصمة صنعاء .

وافاد شهود عيان “للمشاهد ” ان رقعة المواجهات المسلحة امدت الى عدة شوارع واحياء بالعاصمة في الحي السياسي وشوارع حدة والجزائر وعمان والزبيري وعصر والخمسين وبغداد والاحياء القريبة منها ، مع سماعهم انفجارات عنيفة ارعبت السكان.

وقالت مصادر خاصة “للمشاهد” ان الاشتباكات استخدمت فيها قذائف آر بي جي ومضاد الطيران ، ودخلت في خط المواجهات اسلحة متوسطة وخفيفة.

واضافت ان الميكروفونات التابعة للمسلحين المنتشرين في مناطق المواجهات ، تدعو المواطنين الابتعاد عن النوافذ او الاقتراب من مواقع اطلاق النار ، كما تعتلي قناصة الملبشيات الحوثية عدد من المنازل المرتفعة المطلة على اماكن الاشتباكات .

وذكرت بعض وسائل اعلامية مؤتمرية عن تجهيزات لقبائل خولان وبني مطر والحدى وسنحان للدخول الى صنعاء لدعم القوات الموالية لصالح ، في وقت تؤكد فيه انباء عن خروج مجموعة دبابات ومدرعات من الكلية الحربية لتعزيز مقاتلي مليشيا الحوثي.

تجدد الاشتباكات بين قوات صالح وجماعة الحوثي  في اليمن ، جاء عقب انيهار هدنة تمت بواسطة قبلية ، خرقها الحوثيون في محاولة الاعتداء على منازل تابعة لافراد من عائلة المخلوع صالح في الحي السياسي وشارع الجزائر، حيث فرضت قوات من الحرس الجمهوري حزام امنيا حول تلك المناطق .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.