المشاهد -متابعات :

كشف تقرير حقوقي عن أكثر من 800انتهاك ارتكبتها جماعة  الحوثي صالح بحق أبناء محافظة الضالع خلال الفترة من 1يناير وحتى 31 أكتوبر الماضي من العام الجاري 2017م.

وتركزت معظم الانتهاكات في مناطق مريس والعود ودمت وجبن وهي مناطق حرب للسنة الثالثة على التوالي، إضافة إلى تعرض المواطنين للعديد من الانتهاكات والمضايقات في مديريات دمت وجبن الخاضعة لسيطرة مليشيات الحوثي وصالح.

وقال التقرير الذي أصدره فريق مركز وعي للإعلام وحقوق الإنسان أن الانتهاكات توزعت بين 63 حالة قتل، وجرح 85 آخرين بينهم نساء وأطفال خلال الفترة من 1 يناير الى 31 أكتوبر 2017م، بينها إصابات خطرة، جراء عمليات القنص والقصف العشوائي على القرى والأحياء السكنية والتفجيرات الإرهابية في مديرية قعطبة والضالع.

وتصدر الرجال الرقم الأعلى من بين أعداد الضحايا، حيث بلغ عدد القتلى( 52 ) قتيلاً، كما جرح (72 ) آخرين، في حين تصدر الأطفال الفئة الثانية في أعداد الضحايا، حيث وصل عدد ضحاياهم إلى ( 8 ) قتلى و( 9 ) جرحى ، بينما قتلت ( 5 ) نساء، وأصيبت (2 ) أخريات، أغلب تلك الإصابات كانت خطرة.

وقال التقرير إن جماعة  الحوثي وصالح ارتكبت عدد (45) انتهاكا من إجمالي عدد حالات القتل البالغة (63) حالة، فيما بلغ عدد الذين أصيبوا بقصف وقنص مليشيات الحوثي وصالح (68) جريح و (2 ) حالات قتل (3) حالات أرتكبت من قبل جهات تابعة للحكومة الشرعية ، وقيد (16 ) قتيلاً و( 12) جريح نتيجة التفجيرات والعبوات الناسفة والمقيدة ضد مجهولين في مناطق سيطرة السلطة الشرعية.

كما رصد التقرير تعرض أكثر من ( 22 ) منزل للأضرار بين كلي وجزئي في مريس والعود بقعطبة جراء القصف العشوائي الذي تشنه مليشيات الحوثي وصالح على القرى والاحياء السكنية – وتفجير (2 ) منازل بالديناميت واقتحام ونهب 80 منزلا في مديرية جبن.

وسجل فريق الرصد وفقا للتقرير إغلاق 2 مدارس وتعرض 2 أخريات للقصف العشوائي فيما تم تحويل مدرسة أخرى الى ثكنة عسكرية من قبل جماعة الحوثيين المسلحة وقوات الحرس الجمهوري التابعة للرئيس السابق علي، عبدالله صالح في كلا من مريس والعود بمديرية قعطبة، فيما توقف ( 65 ) طالباً جامعياً عن مواصلة تعليمهم جراء الحرب والانهيار الاقتصادي المخيف.

وتحدث التقرير عن اقتحام واحتلال 6 مباني حكومية في مديريات دمت وجبن وتحويلها الى ثكنات عسكرية، حيث أقدم الحوثيين وقوات صالح بإقتحام خمس مؤسسات أهلية في مديرية جبن بينها مركز طبي يتبع جمعية الاصلاح الاجتماعي الخيرية وطرد العاملين من الموظفين والأطباء والمرضى ونهب المخزن الدوائي وعدد من المعدات الطبية.. والتمركز فيه وتحويله الى ثكنة عسكرية.

وكذا تعرض 3 مساجد للاعتداءات بين انتهاك حرمة وقصف وتحويل بعضها مساكن ومجالس لتناول القات ومساكن عسكرية لعناصر الحوثي وتقع هذه المساجد في جبن ورمه غرب مريس.

التقرير كشف عن تدمير ونهب 12سيارة ومركبة منها 11سيارة ومركبة قامت بنهبها مليشيات الحوثي وصالح ومركبة دمرتها ما يسمى بالمقاومة الجنوبية، فيما بلغ عدد المختطفين الذين اختطفهم مليشيات الحوثي وصالح 132 مختطف بينهم 6 أطفال غالبيتهم في جبن.

يذكر ان جماعة الحوثي مازالت تسيطر على اغلب المناطق الشمالية من محافظة الضالع .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.