المشاهد-متابعات  :

أكد مصدر حكومي أن كميات الديزل والمازوت التي أمرت الحكومة بشرائها يوم أمس بـ 48 مليون دولار لمحطات توليد الكهرباء في عدن وحضرموت والمحافظات المجاورة لهما ، ستغطي احتياجات محطات التوليد الكهربائي لمدة 20 يوما فقط الى حين وصول الى حين وصول المنحة المالية السعودية.

وأوضح المصدر لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) ان اللجنة المشكلة برئاسة وزير الكهرباء وعضويه أمين عام مجلس الوزراء ونائب وزير النفط مهمتها دراسة العروض المقدمة من الشركات من اجل تحويل محطات الكهرباء في عدن والمحافظات المجاورة من العمل بوقود الديزل إلى الغاز خلال الأعوام القادمة نظرا للتكاليف المرتفعة لعمل هذه المحطات بالديزل والتي تكلف 40 مليون دولار شهريا .

وستستعين اللجنة بخبراء من وزارتي الكهرباء والنفط وهذه اللجنة ليس من مهامها شراء الوقود والمشتقات النفطية لمحطات التوليد او غيرها وليس لها مهام اخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.