المشاهد-خاص :

اكدت اللجنة الاشرافية لمسيرة البطون الخاوية استمرار فعالياتها الاحتجاجية لمدة ثلاثة ايام في مدينة التربة عاصمة مديرية الشمايتين حتى تحقيق الاهداف التى انطلقت من اجلها .

واشارت اللجنة في بيانها رقم 3 انه بناء على توجية رئيس الحكومة بصرف جميع رواتب موظفي محافظة تعز تزامنت فعاليات مسيرة البطون الخاوية مع حالة الارباك والتوتر التي اعقبت القرارات الرئاسية باجراء تغييرات في السلطة المحلية بمحافظة عدن واحدثت ردود فعل واحتجاجات سلمية، وبما انه هناك حوارات جادة بخصوص صرف جميع معاشات موظفي تعز ، ومن خلال لقاء اللجنة الاشرافية للمسيرة بالعميد عدنان الحمادي قائد اللواء 35 مدرع فقد قررت اللجنة الاشرافية الاستمرار في الفعاليات الاحتجاجية بمدينة التربة لمدة ثلاثة ايام حتى يتاح المجال لنجاح هذا الحوارات واستجلتء ما ستسفر عنه اللقاءات.

هذا وكان الحمادي قد عقدلقاء مساء امس مع قيادة مسيرة “البطون الخاوية”، للتفاوض حول ضرورة عدم مواصلة السير صوب عدن…وطرح الحمادي على قيادة المسيرة، خلال اللقاء، مقترح تشكيل لجنة للقاء قيادة التحالف في محافظة عدن بهدف مناقشة مطالب المسيرة، كما أبلغ الحمادي قيادة المسيرة بأنه تم صرف رواتب الموظفين،ضافة إلى أن هناك إجراءات عملية لصرف رواتب موظفي محافظة تعز بالكامل خلال الفترة القادمة ، وهناك ضغوط تمارس ضد الجهات المختصة للإسراع بإجراءات الصرف.

واوضحت مصادر اعلامية انه تم الاتفاق بين الحمادي وقيادة المسيرة على عقد لقاء وكذا الاتفاق على توقيف المسيرة في مدينة التربة لمدة محددة، يتم خلالها تنفيذ مطالب المسيرة المتمثلة بتسليم رواتب الموظفين لفترة 8 أشهر،
واضافت هذة المصادر انه ايضا تم مناقشة مقترح تشكيل لجنة من المسيرة للقاء قيادة التحالف لضمان حماية المسيرة
يذكر ان المسيرة انطلقت قبل ثلاث ايام من محافظة تعز صوب عدن، لمطالبة الحكومة اليمنية بصرف معاشات الموظفين المنقطعة منذ 8 أشهر…وشارك في المسيرة العديد من ختلف شرائح الموظفين المنقطعة معاشاتهم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.