المشاهد-متابعات :

تنظم الأمم المتحدة، ممثلة بمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا)، غداً الثلاثاء، اجتماع تمويل خطة الإستجابة الإنسانية في سويسرا، برعاية كل من سويسرا والسويد، وبحضور ورئاسة الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريس، ووكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة في حالات الطوارئ ستيفن أوبراين.

وأوضح مكتب الأمم المتحدة، اليوم الإثنين، في بيان له أن اليمن “يعاني من أكبر أزمة إنسانية في العالم؛ إذ أن ما يقارب من 19 مليون شخص يمثلون ثلثيّ السكان يحتاجون إلى المساعدة الإنسانية والحماية”.

وقال مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة في اليمن، إن “طفلاً دون الخامسة من العمر يموت كل 10 دقائق لأسباب يمكن الوقاية منها”.

ولفت إلى أن أكثر من 10 ملايين من اليمنيين الفقراء للغاية يحتاجون إلى مساعدة فورية، وأكثر من 8 ملايين شخص يفتقرون إلى مياه الشرب ومتطلبات الصرف الصحي”.

ولفت البيان إلى أن “الأمم المتحدة وشركاؤها أطلقت هذا العام نداءاً دولياً لجمع 2.1 مليار دولار أمريكي، من أجل توفير مساعدة فورية لإنقاذ الحياة وتوفير الحماية لـ 12 مليون شخص محتاج”.

وأوضح أن “هذا التمويل سيتيح استجابة إنسانية فعالة في اليمن، خاصة أن المكتب لم يتلق سوى 15% حتى الآن من المبلغ المذكور، مسجلاً فجوة تمويلية بقيمة 1.8 مليار دولار”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.